الرئيسية - العالم - هذا هو المرض الخبيث الذي تسبب في تشوه وجه سعاد حسني وزيادة وزنها قبل وفاتها
هذا هو المرض الخبيث الذي تسبب في تشوه وجه سعاد حسني وزيادة وزنها قبل وفاتها
الساعة 09:59 صباحاً (نيوزلاين -متابعات)

كشف الكاتب الصحفي محمود مطر في حوار صحفي سابق، عن الفنانة الراحلة سعاد حسني، أنها كانت تحب أن يعرف الجمهور الجانب الإنساني في حياتها قبل أن يعرفوها كفنانة.

وأضاف: "لكن كنت متردد لإن طلعت موجة المستفيدين من سعاد حسني، طلعت ناس بيقولوا أنهم قابلوها في لندن، وكانوا أصدقاءها، هي كانت بتحب الناس جدا، لكن في أواخر سنوات حياتها، المرض كان مانعها.

وتابع كانت عايشة ديما بشخصية زوزو، البنت المصرية الجميلة، لكن الكورتيزول والمسكنات لآلام ضهرها منعوها من التواصل مع الناس، كانت بتقول أنها بتحس أن ضهرها عدوها الوحيد في الحياة". 

وتسببت مرض آلام الظهرالخبيث،  في زيادة وزن الفنانة سعاد حسني وتشوه ملامح وجهها، ما دفعها للسفر إلى لندن لتلقي العلاج، هربا من نظرات الجمهور سواء أثناء وجودها بالقرب من منزلها في الزمالك، أو نادي الجزيرة رفقة زوجها ماهر عوادز

حيث يقول مطر: "كانت بتهرب من نظرات الناس في مصر، كانوا بيقولوا هي مالها تخنت كده ليه، شكلها تغير كده ليه، الكلام ده كان بيدبحها جدا، وهي كانت مسافرة لندن متصورة إن العلاج أسهل، لكن نفسيا كان في مصر أفضل، وحالتها هنا كانت تسمح، لكنها كانت عايزة ترجع لشخصية زوزو، ودي أزمتها الحقيقية، كانت بتصر على عودتها لشبابها". 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص

الأكثر قراءةً

الأكثر تعليقاً

كاريكاتير

بدون عنوان